دليل الإشهار العربي
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.


دليل الاشهار العربي افضل موقع عربي في الدعاية والاشهار وفهرسة المواقع والمنتديات في محركات البحث. تقنيات،تصميم،وخدمات أخرى
 
الرئيسيةالرئيسية  س .و .جس .و .ج  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
 

 احذري الصمت القاتل

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Mahinor
 
 
Mahinor

البلد : مصر
الجنس : انثى
المساهمات : 2442
نقاط النشاط : 2727

احذري الصمت القاتل Empty
مُساهمةموضوع: احذري الصمت القاتل   احذري الصمت القاتل Emptyالثلاثاء 23 فبراير 2021 - 15:03

...احذري
سيدتي تعلمين طبعا ان الصمت حكمة.... لكن هل سيكون دوما كذلك


عزيزتي الزوجة هي ثقة أم استكانة ؟

تلوذ بعض النساء بالصمت محملات أنفسهن عبئا شديدا , قاسيا , متناسيات أن المرأة كما الرجل تحتاج إلى من تبثه أحزانها وهمومها لكي تستطيع الاستمرار والتغلب على ما يواجهها في حياتها


ولا شك أن الصمت يضفي نوعا من الغموض على صاحبه ويحيطه بهالة كبيرة من التساؤلات وأحيانا يكون الصمت عن ثقة بالنفس وطلب للسيطرة والهيمنة على الآخرين أو قد يكون عن ضعف واستكانة وخضوع


في خضم الحياة نواجه كثيرا من الأشخاص الصامتين وتتفاوت ردود أفعالنا في التعامل معهم بين قبولهم كما هم أو تجنبهم تجنبا تاما وميراثنا الثقافي والاجتماعي يقنع الرجل بأن الصمت يحفظ له هيبته ومكانته الاجتماعية ويجعل بينه وبين الآخرين حدودا نفسية تحملهم على توقيره وتهيبه وحين تكون المرأة قوية ومستقلة بنفسها وتمتلك القدرة على القيادة يقبلها بعض الرجال ويخشى آخرون من أن تسلبهم سيطرتهم


...احذري

سيطرة ......حسرة !!!

حينما يغلب على المرأة الصمت وقلة الكلام تكون حذرة تتأنى في كلامها وتتجنب الخوض فيما يخص الآخرين 00 تجهد في العطاء والبذل وتتميز بالحنان والحدب على الأولاد وقلما تطالب زوجها بما تحتاج إليه وما ينقصها لأنها تربت على قبول ما يملى عليها وما يتاح لها

ولكن حين يقترن بهذا الصنف من النساء رجل يملك قدرا كبيرا من الثقة بالنفس ويميل إلى الإسهاب في التحدث والتعبير عن مشاعره وأحاسيسه



فعندئذ سيفاجا بصمت زوجته وكتمها مشاعرها وربما يفسر صمتها معه بأنه نابع من عدم تقديرها له وان تكتمها ماهو إلا عدم اهتمام به وهنا يحدث الصدام بين الصمت والثرثرة وقد ينتهي الامر بما لا تحمد عقباه وتجاوز هذه العقبة يتطلب وقتا غير قصير من كلا الطرفين ريثما يألف كل منهما طبيعة الآخر



وإلا سيخلف الصمت بينهما هوة عاطفية تزداد عمقا واتساعا مع مرور الوقت وسيصير لكل منهما عالمه الخاص الذي لا يشاركه فيه الآخر


وأحيانا تلاقي صفات الكتمان والصمت قبولا وترحيبا من بعض الرجال لأنهم يضمنون أن أسرار بيوتهم وخصوصية منازلهم لن تنتقل خارجها

أما صمت المرأة الذي يكون ناتجا عن رغبتها في السيطرة والتحكم والإمساك بزمام الأمور فإنه يسبب زعزعة في استقرار أسرتها خصوصا حين يأبى الرجل انفرادها باتخاذ القرار فيما يتعلق بشؤون الأسرة وتصبح لغة التصادم هي السائدة بينهما

والمرأة التي لا تجد اهتماما من شريك حياتها يكون صمتها حسرة واستسلاما وهؤلاء الصامتات صمت الحزن عليهن أن يصنعن دوائهن بأنفسهن فإذا عجزن عن تغيير الواقع السلبي من حولهن فليجعلن التغيير ينبع من داخلهن وليبحثن عن مواطن السعادة المختبئة في نفوسهن وليقارن دائما ما حققنه من إنجازات وما تجنبنه من مشكلات بصمتهن


...احذري



تحمل أم استسلام ؟

سألها بحزم : من منا يحتاج إلى الآخر أكثر ؟ وعلى من تقع مسؤولية رعاية الأسرة ؟ ومن الذي يجب أن يلجأ إليه عند الأزمات والملمات ؟

كانت المرة الأولى التي ترى فيها زوجها بهذه الحالة من الغضب وقبل أن يواصل أسئلته بادرته بالاستفسار :

خيرا ماذا حدث ؟ لماذا هذه الاسئلة ؟

فنحن بفضل الله نعيش في حب وسعادة وقد مضت 15 سنة على زواجنا ورزقنا الله أولادنا الثلاثة قرة أعيننا وبهجتنا في دنيانا ثم تأتيني لتسألني هذه الأسئلة ؟

لقد حرصت خلال كل هذه السنين على أن أوفرلك جوا مثاليا من الراحة والسكينة والهدوء محاولة ألا أشغلك بأي أمر من أموري وأن أريحك من جميع أعبائي وأعباء الأولاد وآثرت تحمل الضغوط وحدي لأتيح لك التفرغ لأعمالك ونجاحك 0


بدا كأنه لم يسمع منها كلمة واحدة وتابع قائلا : طوال السنوات الماضية وأنا أشعر أن شيئا مهما ينقصني وصار يصرفني عن التركيز في عملي وشؤوني 00

لقد صنعت مني رجلا مهمشا في أسرتي لا ضرورة لوجودي بينكم لأنك لا تشركينني في اتخاذ القرارات في أمور المنزل والأولاد 0

هنا قاطعته معترضة : توقعت أن تشكرني لا أن تلومني ! اعتقدت أن هذا يرضيك ويمنحك الهدوء والاستقرار لترتقي في عملك اكثر لم يكن صمتي تهوينا من قدرك ومكانتك ولكن حرصا على راحتك !


هدأت كلماتها غضبه وأعادته إلى هدوئه واتزانه وأشعرته بمدى حرص زوجته على راحته وأدرك انه كان متسرعا فيما فعل ولكنه كان منذ زمن بعيد بحاجة إلى أن تبوح له بما أخبرته به الآن ولكن صمتها الطويل صرفه عن إدراك حقيقة مشاعرها وحجب عن عينيه حسن صنيعها


امراة اخرى كان الصمت بالنسبة لها نوعا من الاستسلام والخضوع بعد ان فشلت في اجتذاب زوجها إليها ليسمعها وينصت إلى كلامها بدل التجاهل الذي يقذفها به كل حين والانصراف عنها وكانها غير موجودة وحرصا منها على استمرار الحياة وتوفير جو من الاستقرار والهدوء لأبنائها فضلت أن تبتلع أحزانها وآلامها وألا تبوح بها لزوجها أو لأي شخص آخر

حتى أقرب الناس إليها أمها وأخواتها وصديقاتها فما جدوى أن تبثهن شكواها مادام شريك حياتها لا يعيرها ادنى اهتمام


...احذري



شراكة من طرف واحد

خلاصة القول إن كلا من المرأة والرجل بحاجة إلى من يبثه أحزانه وما يتأجج في نفسه من عواطف ومشاعر وغالبا ما يجد الرجل في زوجته وأمه الملاذ الآمن للبوح بآلامه ومشكلاته التي لا يستطيع ؟إخبار اصدقائه بها


وكذلك المرأة تحتاج إلى أن تبوح إلى زوجها بما يؤرقها ويشغل بالها ولديها ايضا مجتمع واسع من الصديقات والأخوات اللاتي يمكن أن يخففن عنها همومها والمرأة عموما أشد احتياجا إلى من يعينها على التخفف من أعبائها

وإلقاء ضغوط الحياة عن كاهليها والمرأة الصامتة تعرض نفسها لأقصى أنواع الضغط وتحملها ما لا تكاد تطيق وهي غالبا تعطي دون أن تأخذ ومع مرور الوقت تصير مستمعة فقط
دون أن تشكو أو تتألم أو تطالب شريكها بشيئ


عزيزتي الزوجة أي أنواع الصمت تمارسين


ودمتم سالمين


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Sarah Estrefi
 
 
Sarah Estrefi

البلد : المغرب العربي
الجنس : انثى
المساهمات : 2102
نقاط النشاط : 2509

احذري الصمت القاتل Empty
مُساهمةموضوع: رد: احذري الصمت القاتل   احذري الصمت القاتل Emptyالثلاثاء 23 فبراير 2021 - 20:12

موضوع جميل و راقي
شكرا عالطرح الرائع
بإنتظار آخر جديد
ودي قبل ردي gg444g rendeer


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
احذري الصمت القاتل
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
دليل الإشهار العربي :: المنتدى العام :: الأقسام العامة :: آدم - حواء - موضة - أسرة - مجتمع-
انتقل الى:  
جميع الحقوق محفوظة لمنتدى دليل الإشهار العربي