دليل الإشهار العربي
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.


دليل الاشهار العربي افضل موقع عربي في الدعاية والاشهار وفهرسة المواقع والمنتديات في محركات البحث. تقنيات،تصميم،وخدمات أخرى
 
الرئيسيةالرئيسية  س .و .جس .و .ج  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
 

 القدرات العقلية عند الولادة والبيئة تؤثر فى تحديد درجة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Sarah Estrefi
 
 
Sarah Estrefi

البلد : المغرب العربي
الجنس : انثى
المساهمات : 2102
نقاط النشاط : 2509

القدرات العقلية عند الولادة والبيئة تؤثر فى تحديد درجة Empty
مُساهمةموضوع: القدرات العقلية عند الولادة والبيئة تؤثر فى تحديد درجة   القدرات العقلية عند الولادة والبيئة تؤثر فى تحديد درجة Empty22/02/21, 06:54 pm

آلنآس يختلفون في سرعة فهمهم وسرعة تعلمهم آلأشيآء وفي گيفية تذگر آلأفگآر وزمن تذگرهآ. ويختلفون أيضآً في مقدرتهم على فهم آلأفگآر، وآستخدآم معرفتهم في حل آلمشگلآت. فپعض آلنآس مثلآً يستطيع حل آلمسآئل آلريآضية پسرعة، وآلپعض آلآخر يفهم پسرعة گيف تعمل آلآلآت، وآخرون يستطيعون أن يتعلموآ پسهولة گلمآت چديدة أو لغة أچنپية. وگل هذه آلقدرآت وقدرآت آخرى گثيرة هي عوآمل فيمآ يسمى پآلذگآء.

مآ هو آلذگآء
لم يوچد إلى هذآ آلوقت تعريف مقپول عآلميآً لگلمة ذگآء. ولگن يقول آلعلمآء آن آلشخص يعد ذگيآً پقدر مآ تتوآفر عنده آلقدرآت آلمذگورة أعلآه. وپآلرغم آن هذه آلقدرآت ومثيلآتهآ مترآپطة نسپيآً، فإن آلشخص يمگن أن يگون متفوقآً في پعضهآ وضعيفآً في آخرى. وآلشخص آلذي يحفظ آلآسمآء وآلتوآريخ يمگن أن يرتپگ عند آچرآء عملية قسمة، ورپمآ آخر لديه موهپة مپدعة في آلفن أو آلموسيقى أو له مقدرة آپتگآرية، يمگن آن يفتقر إلى قدرآت آخرى مرتپطة پآلذگآء، وعلى آلرغم من آن آلآپدآع وآلذگآء مترآپطآن، -گمآ هو معروف - فإن پعض آلنآس من ذوي آلذگآء فوق آلمتوسط يتصرفون تصرفآً ضعيفآً حين يوآچهون پمشگلآت چديدة پآلنسپة لهم.
وأحيآنآً يعد آلذگآء مچموعة صفآت من شأنهآ أن تؤدي إلى آلنچآح في آلمدرسة مثلآً، ولگن پعض آلقدرآت گآلمهآرآت آلآلية، لآ تستخدم في آلمدآرس آستخدآمآً وآسعآً. ونتيچة لذلگ، تتضمن آلآختپآرآت آلمصممة لقيآس آلذگآء أسئلة قليلة ذآت صلة پآلمهآرآت آلآلية. يضآف إلى ذلگ أن آختپآرآت نسپة آلذگآء لآ ترگز على آلآپتگآر. وهگذآ تقدم صورة غير گآملة للعوآمل آلعديدة آلتي تتصل پآلذگآء.

من أين يأتي؟
يعتمد ذگآء آلشخص على آلورآثة وآلپيئة، وگل شخص يولد ومعه مقدرة عقلية معينة تؤثر في تحديد درچة ذگآئه حين يصپح يآفعآً، آن تطوير هذه آلمقدرة يتأثر پخلفية آلشخص، فآلشپآن آلذين سپق لهم آن عآنوآ من سوء آلتغذية آلشديدة في آلطفولة يمگن أن يگونوآ غير قآدرين على تطوير قدرآتهم آلطپيعية وپآلمثل فإن آلأطفآل آلذين يضرپون أو يوپخون من قپل أوليآء أمورهم، يمگن آن ينتآپهم آضطرآپ يعوق تطور موآهپهم آلعقلية وگثير من آلأطفآل آلذين يتعرضون للتمييز پسپپ عرقهم أو ***يتهم أو علة چسدية مآ يخفقون گذلگ في تطوير مقدرآتهم آلطپيعية إلى آقصى حد ممگن.

آلخلآف حول آلذگآء
آختلف آلعلمآء منذ أمد پعيد حول آلأهمية آلنسپية للورآثة وآلپيئة في تحديد آلذگآء. وفي آلستينآت من آلقرن آلعشرين وچد آلپآحثون آن آلأطفآل آلذين سپق لهم أن أتموآ پرآمچ خآصة، قپل آلمدرسة، أحرزوآ مگآسپ في نسپة آلذگآء وصلت إلى 15 نقطة، پينمآ آظهرت درآسآت آخرى أن آلأطفآل يعآنون في تطوير آلذگآء إذآ گآنوآ قد تعرضوآ لآهمآل شديد أو گآنوآ قد تلقوآ قدرآً متدنيآً من آلتحفيز آلعقلي، لذلگ يؤگد پعض علمآء آلنفس أهمية آلپيئة في تحديد نسپة آلذگآء.
وهنآگ علمآء نفس آخرون يقيمون وزنآً أگپر للورآثة، ولفهم تأثير گل من آلورآثة وآلپيئة على آلنمط آلظآهري فقد درس آلپآحثون عآدة آلتوآئم آلمتطآپقة آلتي تحمل نفس آلنمط آل***ي.
وقد آوضحت هذه آلدرآسآت آن آلتوأمين آلمتطآپقين آللذين لهمآ آلچينآت نفسهآ تمآمآً يحرزآن نتآئچ متطآپقة تقريپآً في نسپة آلذگآء.. ومن چهة آخرى فإن آلتوأمين آلشقيقين آللذين يتشآپهآن پمقدآر مآ يتشآپه په آلأخوة آلعآديون لآ يحرزآن نتآئچ متطآپقة في نسپة آلذگآء گآلتي يحرزهآ آلتوأمآن آلمتطآپقآن يضآف إلى ذلگ أن آلتوأمين آلمتطآپقين آللذين تتپنآهمآ آسر مختلفة في طفولتهمآ، يحرزآن أيضآً نتآئچ متمآثلة في نسپة آلذگآء پعد پلوغهمآ.
ويخلص معظم آلعلمآء إلى آن گلآ من آلورآثة وآلپيئة مهم في تحديد آلذگآء، ولگن گلآ منهمآ يحد من تأثيرآلآخر، أي آنهم يعتقدون آن آلآمگآنآت آلورآثية للشخص پآلنسپة للذگآء، لآ يمگن أن تؤتي ثمآرهآ آلآ في پيئة موآتية، ولگنهم أيضآً يعتقدون آن آلپيئة مهمآ گآنت آيچآپيتهآ، لآ تستطيع آن توچد آمگآنآت آلذگآء پدون عآمل آلورآثة.
وتعتپر آلذآگرة هي آحدى آلقدرآت آلتي يتألف منهآ آلذگآء وپدونهآ يستحيل على آلإنسآن حفظ معلومآت آگتسپهآ من سآپق تچرپته، وتتوقف آلذآگرة آسآسآً على قدرة آلدمآغ وتسچيل آلمعلومآت وآلآسآسآت وآلصور، ويتذگر آلإنسآن آلآحسآسآت، منهآ آلمحزن وآلمفرح، وتگون ذگريآت آلحس وآلسمع وآلذوق وآلشم وآلپصر حصيلة گآفية يستعملهآ آلمخ پطرآئق عدة لآستعآدة تچآرپه آلسآپقة.
وهنآگ پعض آلأفگآر آلتي تفوق آلوآقع مثل آلتنپؤآت وتگوين أفگآر چديدة وآرآء، فإذآ آستمر آلإنسآن في تخزين معلومآته زآد في ذلگ من تعقيد آلذآگرة فقد يستوعپ آلشخص آشيآء آگثر من غيره، فلدى پعض آلآشخآص قدرة على آستيعآپ مآ يسمعونه من منآقشآت ولدى آلپعض آلآخر قدرة على آستعآدة آلصور، ومن پين هؤلآء من يصف آلآشيآء پدقة وحذر يحسد عليهمآ. وآلذآگرة گلمة معنآهآ آلتذگر ومن ذلگ آلقدرة على تذگر آلآحدآث فور حدوثهآ وآضآفتهآ إلى آلمخزون. ويپدو آن آلذآگرة آقوى مآ تگون عند آلصغآر.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Mahinor
 
 
Mahinor

البلد : مصر
الجنس : انثى
المساهمات : 2442
نقاط النشاط : 2727

القدرات العقلية عند الولادة والبيئة تؤثر فى تحديد درجة Empty
مُساهمةموضوع: رد: القدرات العقلية عند الولادة والبيئة تؤثر فى تحديد درجة   القدرات العقلية عند الولادة والبيئة تؤثر فى تحديد درجة Empty22/02/21, 11:06 pm

السلام عليكم ورحمة الله 
كيفك 🌸 يارب بخير
كل الشكر والتقدير لطرحك المميز 
بانتظار المزيد 🔥


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
القدرات العقلية عند الولادة والبيئة تؤثر فى تحديد درجة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
دليل الإشهار العربي :: المنتدى العام :: الأقسام العامة :: قسم الصحة والوقاية-
انتقل الى:  
جميع الحقوق محفوظة لمنتدى دليل الإشهار العربي