دليل اشهار المنتديات

دليل اشهار المنتديات

دليل منتديات
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  


شاطر | 
 

 قصيده لحب رسول الله + محبة النبي صلى الله عليه وسلم بين الجفاء والغلاة + صور في محبة الرسول صلى الله عليه واله

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Abo NawwaS
  
  


البلد : مصر
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 1363
نقاط النشاط : 2087

مُساهمةموضوع: قصيده لحب رسول الله + محبة النبي صلى الله عليه وسلم بين الجفاء والغلاة + صور في محبة الرسول صلى الله عليه واله   الأربعاء 11 أغسطس 2010 - 10:03



بأبي وأمي أنت يا خير الورى


وصلاةُ ربي والسلامُ معطرا


يا خاتمَ الرسل الكرام محمدٌ


بالوحي والقرآن كنتَ مطهرا


لك يا رسول الله صدقُ محبةٍ


وبفيضها شهِد اللسانُ وعبّرا


لك يا رسول الله صدقُ محبةٍ

فاقتْ محبةَ مَن على وجه الثرى


لك يا رسول الله صدقُ محبةٍ

لا تنتهي أبداً ولن تتغيرا


لك يا رسول الله منا نصرةٌ

بالفعل والأقوال عما يُفترى


نفديك بالأرواح وهي رخيصةٌ


من دون عِرضك بذلها والمشترى


للشر شِرذمةٌ تطاول رسمُها


لبستْ بثوب الحقد لوناً أحمرا

قد سولتْ لهمُ نفوسُهم التي


خَبُثَتْ ومكرُ القومِ كان مدبَّرا


تبّت يداً غُلَّتْ بِشرّ رسومِها

وفعالِها فغدت يميناً أبتر

الدينُ محفوظٌ وسنةُ أحمدٍ


والمسلمون يدٌ تواجِه ما جرى

أوَ ما درى الأعداءُ كم كنــا إذا

ما استهزؤوا بالدين جنداً مُحضَرا

الرحمةُ المهداةُ جاء مبشِّرا

ولأفضلِ الأديان قام فأنذرا
ولأكرمِ الأخلاق جاء مُتمِّماً

يدعو لأحسنِها ويمحو المنكرا

صلى عليه اللهُ في ملكوته


ما قام عبدٌ في الصلاة وكبّرا

صلى عليه اللهُ في ملكوته

ما عاقب الليلُ النهارَ وأدبرا


صلى عليه اللهُ في ملكوته

ما دارت الأفلاكُ أو نجمٌ سرى

وعليه من لدن الإلهِ تحيةٌ


رَوْحٌ وريحانٌ بطيب أثمرا

وختامُها عاد الكلامُ بما بدا


بأبي وأمي أنت يا خيرَ الورى









ضع الماوس على الرقم '1' وإسحب من '1' إلى '2'
1سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم2


عدل سابقا من قبل ابونواس في الأربعاء 11 أغسطس 2010 - 10:11 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Abo NawwaS
  
  


البلد : مصر
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 1363
نقاط النشاط : 2087

مُساهمةموضوع: محبة النبي صلى الله عليه وسلم بين الجفاء والغلاة   الأربعاء 11 أغسطس 2010 - 10:08





اقدم لكم موضوع مهم جدا اخوتي في لله وهو عن محبة حبيب الله تعالى صلى الله عليه وسلم

محبة النبي صلى الله عليه وسلم بين الجفاة والغلاة[/size]

إن محبة النبي صلى الله عليه وسلم أصل عظيم من أصول الإسلام، وشرط من شروط
صحة الإيمان، قال الله تعالى (قل إن كان آباؤكم وأبناؤكم وإخوانكم وأزواجكم
وعشيرتكم وأموالٌ اقترفتموها وتجارة تخشون كسادها ومساكن ترضونها أحب
إليكم من الله ورسوله وجهاد في سبيله فتربصوا حتى يأتي الله بأمره والله لا
يهدي القوم الفاسقين) (التوبة: 24)
فلا يجوز أن يكون حب أي عرض من أعراض الدنيا مقدماً على محبة الله ورسوله،
والرسول صلى الله عليه وسلم ينفى الإيمان عمن لم يجعل محبته مقدمة على محبة
الأهل والمال والولد فيقول:" لا يؤمن أحدكم حتى أكون أحب إليه من والده
وولده والناس أجمعين". أخرجه البخاري/15. وحين قال عمر للنبي صلى الله عليه
وسلم: يا رسول الله لأنت أحبّ إلىّ من كل شيء إلا من نفسي. أجابه الرسول
صلى الله عليه وسلم بقوله:" لا والذي نفسي بيده حتى أكون أحب إليك من
نفسك". فقال عندها عمر: فإنه الآن والله لأنت أحب إليّ من نفسي، فقال النبي
صلى الله عليه وسلم:"الآن يا عمر". البخاري/ 6632. وحين سئل علي بن أبي
طالب رضي الله عنه:" كيف كان حبكم لرسول الله صلى الله عليه وسلم قال: كان
والله أحب إلينا من أموالنا وأولادنا وآباؤنا وأمهاتنا ومن الماء البارد
على الظمأ".

وحيث إن محبة الرسول صلى الله عليه وسلم عبادة لله وقربة يتقرب بها المسلم إلى ربه فلا بد فيها من تحقيق شروط قبول العبادة وهي:
1- الإخلاص فيها لله سبحانه وتعالى وابتغاء وجهه.
2- ثم متابعة النبي صلى الله عليه وسلم والالتزام بسنته وهديه وأن يعبد الله بما شرع لا بالأهواء والبدع. عملاً بقوله تعالىفمن
كان يرجو لقاء ربه فليعمل عملاً صالحاً ولا يشرك بعبادة ربه أحداً).
والعمل الصالح هو العمل الموافق للسنة والعمل الخالي من الشرك هو العمل
الخالص لله سبحانه والبريء من الرياء والسمعة.
ولقد ضل في باب محبة النبي صلى الله عليه وسلم طائفتان كبيرتان من الطوائف
المنتسبة للإسلام، طائفة الجفاة، وقد مثلها في الماضي المعتزلة الذين قدموا
عقولهم على نصوص الوحي وحاكموا سنة الرسول صلى الله عليه وسلم إلى أقيستهم
وأهوائهم، فما وافقها قبلوه وما خالفها ردوه - بحجة أنه خبر آحاد مع أن
أغلب أحكام الشريعة إنما جاءت من طريق الآحاد - أو تأولوه وحرفوا دلالته
إلى ما يوافق رأيهم ومذهبهم، وقد وصل الغلو بأحد رؤوسهم وأئمتهم عمر بن
عبيد أن قال عن حديث الصادق المصدوق إن أحدكم يجمع خلقه في بطن أربعين
يوماً نطفة ثم يكون علقة مثل ذلك ثم يكون مضغة مثل ذلك ثم يأتيه الملك
فيؤمر بكتب أربع كلمات: رزقه وأجله وعمله وشقي أو سعيد.... قال: لو سمعت
الأعمش يقول هذا لكذبته ولو سمعت زيد بن وهب يقول هذا ما أجبته، ولو سمعت
عبد الله ابن مسعود يقول هذا ما قبلته، ولو سمعت رسول الله صلى الله عليه
وسلم يقول هذا لرددته، ولو سمعت الله تعالى يقول هذا لقلت له: ليس على هذا
أخذت ميثاقنا".

وقد ورثت فلسفة المعتزلة ومهجها في أيامنا هذه من نعتوا أنفسهم بالحداثيين
والعصرانيين والمتورين الذين بهرتهم الحضارة الغربية وعلمانيتها المتحللة
من الدين والمعادية له فآلوا على أنفسهم أن يبرزوا الإسلام بصورةٍ موافقة
للفكر الغربي العلماني واضطروا لتحقيق غرضهم أن يضعوا قواعد و يؤصلوا
أصولاً للتعامل مع نصوص الشرع لم تخطر ببال الأولين تسبب عنها إسقاط مئات
الأحاديث المتعلقة بسير الحياة اليومية للإنسان في أكله وشربه ولبسه
وتجارته وعلاقته بالآخرين بزعم أنها أحاديث خاصة بالبيئة العربية التي عاش
فيها النبي صلى الله عليه وسلم، وليس لها صفة الشمول والثبات وفهموا
الإسلام على أنه جملة من القيم والمثل العليا وقوانين الحق والعدل التي
يشكلها الإنسان حسب ما يتناسب مع عصره وبيئته، والآيات والأحاديث المتعلقة
بالأمور التفصيلية ليست ملزمة للمسلم بل هي للاستئناس يأخذ منها المسلم ما
يحقق مصلحته ويترك ما يعارضها، وهناك جفاة لا يصل جفاؤهم إلى هذا الحدّ إلا
أنهم لا يتهيبون من ردّ الحديث الصحيح إذا عارض مذهبهم أو خالف توجهاتهم
الفكرية متجاهلين خطورة هذا المسلك ومتناسين تحذيرات السلف من هذا التوجه
من مثل قول الإمام أحمد رحمه الله:"من ردّ حديث رسول الله صلى الله عليه
وسلم فهو على شفا هلكة". وقول الإمام البربهاري:" الرجل يطعن على الآثار،
أو يرد الآثار أو يريد الآثار فاتهمه على الإسلام و لا تشك أنه صاحب هوى
مبتدع".

ويقابل الجفاة الذين تقدم الحديث عنهم طوائف الغلاة وما أكثرهم في أمة محمد
صلى الله عليه وسلم والذين أحوالهم وأفعالهم وأقوالهم تنبىء أن محبة
الرسول صلى الله عليه وسلم عندهم مجرد عاطفة متعلقة بالوجدان تفرغ على شكل
احتفالات وقصائد وأناشيد دون أن تلزم أصحابها بطاعة الرسول صلى الله عليه
وسلم وأتباع هديه وسنته والدفاع عن دينه وتحكيم شرعه.
وقد وصل الغلو عند كثير من هؤلاء إلى مناقضة كتاب الله سبحانه ومخالفة صريح أمره وخبره والوقوع في الشرك الأكبر والعياذ بالله.

فرغم الآيات القاطعة والأحاديث الصريحة التي تنهى عن الغلو في الدين ورفع
النبي صلى الله عليه وسلم فوق منزلته التي أنزله الله إياها مثل قوله
تعالى:{يا أهل الكتاب لا تغلوا في دينكم ولا تقولوا على الله إلا الحق إنما
المسيح عيسى بن مريم رسول الله وكلمته ألقاها إلى مريم وروح منه}. وقوله
عليه الصلاة والسلاملا
تطروني كما أطرت النصارى المسيح ابن مريم إنما أنا عبد الله فقولوا عبد
الله ورسوله). إلا أن طوائف من الأمة أبوا إلا أن يقعوا فيما وقعت فيه
النصارى. فزعم بعضهم أن الرسول صلى الله عليه وسلم ليس بشراً بل هو نور
خلقه الله من نور وجهه وقالوا إن قوله تعالى:{قل إنما أنا بشر مثلكم ....}
قد قرأها الناس قراءةً خاطئةً وإن القراءة الصحيحة لها قل إن ما أنا بشر
مثلكم، فهي تؤكد على نفي بشرية النبي صلى الله عليه وسلم.
وعليه نسمع في بعض الأناشيد قولهم رب خلقت طه من نور ، ويزعم هؤلاء أن أول
الكائنات على الاطلاق هي روح محمد و منها صدرت سائر المخلوقات وهذا ما
يعبرون عنه بالحقيقة المحمدية وبقولهم إنه صلى الله عليه وسلم إنسان عين
الوجود والسبب في كل موجود وأنه مظهر لصفات الله، وكم سمعنا من مؤذن يقول
يا أول خلق الله وخاتم رسل الله مع أن هذا مناقض لصريح قوله صلى الله عليه
وسلم:" أول ما خلق الله القلم".
ومن المغالاة المرفوضة زعم البعض أن الكون ما خلق إلا من أجل محمد صلى الله
عليه وسلم وينسبون إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم في ذلك حديثاً
مكذوباً يقول:" لولاك ما خلقت الأفلاك". مع مناقضته لصريح قوله تعالى:{وما
خلقت الجن والإنس إلا ليعبدون}.
ومن غلوهم ومبالغاتهم الباطلة زعمهم أن يوم مولده صلى الله عليه وسلم أفضل
من ليلة القدر وأن روحه تحضر الموالد ولذلك يقومون عندما يصل قارىء السيرة
إلى لحظة ولادته وأنه حي حياة كاملة وأنه يكلم الأولياء وهذا يناقض العقل
والنقل المؤكد لوفاة الرسول صلى الله عليه وسلم وانتقاله إلى الرفيق
الأعلى.
ومن مبالغاتهم الممجوجة زعمهم أن نعل النبي صلى الله عليه وسلم على رؤوس الكائنات قال شاعرهم:[/size]
على رأس هذا الكون نعل محمد *** سمت فجميع الخلق تحت ظلاله
لدى الطور موسى نودي اخلع *** وأحمد إلى العرش لم يؤمر بخلع نعاله
ما قيمة هذا الكلام وما دليله من كتاب الله أو سنة رسوله صلى الله عليه وسلم.
ومن المغالاة المناقضة للقرآن الكريم زعمهم أن الرسول صلى الله عليه وسلم يعلم الغيب وفي هذا يقول البوصيري:
وإن من جودك الدنيا وضرتها *** ومن علومك علم اللوح والقلم
ومن غلوهم زعمهم أنه عليه الصلاة والسلام الواسطة والأصل في كل رحمة تحل
بالوجود ورتبوا على ذلك اللجوء إليه صلى الله عليه وسلم لكشف الكريات
واستنزال الرحمات:
يقوي البكري في لاميته!

ما أرسل الرحمن أو يرسل *** من رحمة تصعد أو تنزل
في ملكوت الله أو ملكه *** من كل ما يختص أو يشمل
إلا وطه المصطفى *** عبده نبيه مختاره المرسل
واسطة فيها وأصل لها *** يعلم هذا كل من يعقل
فلذ به به من كل ما تشتكي *** فهو شفيع دائماً يقبل
ولذ به من كل ما ترتجي *** فإنه المأمل والمعقل
يا أكرم الخلق على ربه *** وخير من فيهم يسأل
كم مسني الكرب و كم مرة *** فرجت كرباً بعضه يُذهل
فبالذي خصك بين الورى *** برتبة عنه العلى تنزل
عجل بإذهاب الذي اشتكى *** فإن توقفت فمن الذي أسأل
وشرعوا
لمن يزور قبر النبي صلى الله عليه وسلم أن يستجير به ويرجوه ويتضرع خاشعاً
بين يديه فقالوا: الأدب أن يأتي الإنسان لقبر النبي صلى الله عليه وسلم
ويتوب من الذنوب والخطايا ثم يقول يا رسول قد ظلمت نفسي ظلماً كثيراً وأتيت
بجهلي وخطئي وزراً كبيراً ووفدت إليك مستجيراً.
وهكذا نرى أن الغلو فيه عليه الصلاة والسلام والإنسياق خلف العواطف الجياشة
دون الإنضباط بالضوابط الشرعية قد أوقع شرائح واسعة من أمة محمد صلى الله
عليه وسلم في الشرك الأكبر والعياذ بالله حيث خلعوا عليه صلى الله عليه
وسلم الكثير من صفات الرب سبحانه وتعالى بزعم حبه وتوقيره وهل وقع النصارى
فيما وقعوا فيه في عيسى عليه السلام إلا بزعم حبه وتقديره.
وليس لأحد نجاة إلا بسلوك منهج الوسطية الذي تقوم عليه الشريعة الإسلامية





ضع الماوس على الرقم '1' وإسحب من '1' إلى '2'
1سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم2


عدل سابقا من قبل ابونواس في الأربعاء 11 أغسطس 2010 - 10:13 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Abo NawwaS
  
  


البلد : مصر
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 1363
نقاط النشاط : 2087

مُساهمةموضوع: صور في محبة الرسول صلى الله عليه واله   الأربعاء 11 أغسطس 2010 - 10:09


ولنا في حياة الصحابة الكرام القدوة الحسنة في محبة رسول الله صلى الله
عليه واله و سلم وسعادتهم بتلك المحبة في الدنيا ويوم يحشرون مع حبهم
وحبيبهم، وإني أقطف لك صور من تلك الصور الجميلة الصادقة..




- فهذا ثوبان مولى رسول الله صلى الله عليه واله و سلم كان شديد الحب لرسول
الله صلى الله عليه واله و سلم قليل الصبر عنه، فأتاه ذات يوم وقد تغيَّر
لونه ونحل جسمه يعرف في وجهه الحزن،




فقال له صلى الله عليه واله و سلم: (يا ثوبان ما غيَّر لونك؟)




فقال: يا رسول الله ما بي من ضر، ولا وجع غير أني إذا لم أراك اشتقت إليك
واستوحشت وحشة شديدة حتى ألقاك، ثم ذكرت الآخرة وأخاف أن لا أراك هناك،
لأني أعرف أنك ترفع مع النبيين، وإني إذا دخلت الجنة كنت في منـزلة أدنى من
منـزلتك، وإن لم أدخل الجنة فذاك أحرى أن لا أراك أبداً.




فأنزل الله تعالى قوله: {وَمَن يُطِعِ اللّهَ وَالرَّسُولَ فَأُوْلَئِكَ
مَعَ الَّذِينَ أَنْعَمَ اللّهُ عَلَيْهِم مِّنَ النَّبِيِّينَ
وَالصِّدِّيقِينَ وَالشُّهَدَاء وَالصَّالِحِينَ وَحَسُنَ أُولَئِكَ
رَفِيقًا}.




- وهذا حديث آخر عن أنس رضي الله عنه قال جاء رجل إلى رسول الله صلى الله عليه واله و سلم فقال: يا رسول الله متى قيام الساعة؟




فقام النبي صلى الله عليه واله و سلم إلى الصلاة فلما قضى صلاته..




قال: (أين السائل عن قيام الساعة ؟)




فقال الرجل : أنا يا رسول الله صلى الله عليه و سلم




قال: (ما أعددت لها ؟)




قال: يا رسول الله ما أعددت لها كبير صلاة ولا صوم إلا أني أحب الله
ورسوله. فقال رسول الله صلى الله عليه واله و سلم: ( المرء مع من أحب) وأنت
مع من أحببت ، فما رأيت فرح المسلمون بعد الإسلام فرحهم بذلك.




- نرى في حادثة ( يوم الرجيع ) حين قُتل عدد من الصحاب وأُسر خبيب بن عدي
وزيد بن الدثنة، فبيع خبيب بمكة فاشتراه بنو الحارث، وكان خبيب هو الذي قتل
الحارث يوم بدر فقتلوه انتقاما وثأراً ..




وأما زيد، فابتاعه صفوان بن أمية، فلما خرجوا به من الحرم ليقتلوه..




قال له أبو سفيان: أنشدك بالله يا زيد، أتحب أن محمداً الآن عندنا مكانك، نضرب عنقه وأنك في أهلك؟




قال: والله ما أحب أن محمداً الآن في مكانه الذي هو فيه تصيبه شوكة تؤذيه وأني جالس في أهلي!




فقال أبو سفيان: ما رأيت من الناس أحداً يحب أحداً كحب أصحاب محمد محمداً.




إذا تأملنا في جواب زيد لأبي سفيان قبيل قتله علمنا مدى المحبة التي كانت
تنطوي عليها أفئدة الصحابة لرسولهم صلى الله عليه واله و سلم ولا ريب أن
هذه المحبة من أهم الأسباب التي حببت إلى قلوبهم كل تضحية وبذل في سبيل دين
الله تعالى والدفاع عن رسوله ومهما بلغ المسلم في إيمانه، فإنه بدون مثل
هذه المحبة لرسول الله صلى الله عليه واله و سلم يعتبر ناقص الإيمان وإنها
لحقيقة صرح بها رسول الله صلى الله عليه واله و سلم إذ يقول:




(لا يؤمن أحدكم حتى أكون أحب إليه من نفسه ووالده وولده والناس أجمعين
)




ضع الماوس على الرقم '1' وإسحب من '1' إلى '2'
1سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم2
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
EH@B
 
 


البلد : فلسطين
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 11927
نقاط النشاط : 12405

مُساهمةموضوع: رد: قصيده لحب رسول الله + محبة النبي صلى الله عليه وسلم بين الجفاء والغلاة + صور في محبة الرسول صلى الله عليه واله   الأربعاء 18 أغسطس 2010 - 15:31

بوركت على الموضوع الجميل شكرااااااااااااا لك









>>موقع احلى عالم جدعان للتميز ابداع<<


>>طلبات الاعضاء لتصميمات المنتديات | Requests for designs<<

>>مجموعة كبيرة من اكواد الأنماط الانسيابية CSS الرائعة جدا<<

>>مفيد جدا طرق نشر المواقع | Yahoo! Google! msn<<

>>برامج التليفون | Mobile programs<<

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اريد ان اخبر جميع اعضاء المنتدى انه تم نقل ايميل منتديات احلى عالم جدعان
الى اليميل الجديد


دخل المنتدى بمعرفة ما هو
http://www.a3g1.com

بتوفيق اطيب تحيةمن اجل تواصل افضل بيناا وبينكم

EH@B

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
aljna
 
 


البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 8210
نقاط النشاط : 9001

مُساهمةموضوع: رد: قصيده لحب رسول الله + محبة النبي صلى الله عليه وسلم بين الجفاء والغلاة + صور في محبة الرسول صلى الله عليه واله   السبت 21 أغسطس 2010 - 14:12

جزاك الله خيرا



حملة بالقرآن نحيا اكبر حملة للدورات تحفيظ القرآن في العراق
للمزيد من المعلومات
http://www.aljanaa.com/t25571-topic



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Islamic Designer
 
 


البلد : الجزائر
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 8875
نقاط النشاط : 9366

مُساهمةموضوع: رد: قصيده لحب رسول الله + محبة النبي صلى الله عليه وسلم بين الجفاء والغلاة + صور في محبة الرسول صلى الله عليه واله   الإثنين 28 فبراير 2011 - 0:26

شكرا لك وجزاك الله كل خير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
MaRwAnE
 
 


البلد : الجزائر
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 22790
نقاط النشاط : 27828

مُساهمةموضوع: رد: قصيده لحب رسول الله + محبة النبي صلى الله عليه وسلم بين الجفاء والغلاة + صور في محبة الرسول صلى الله عليه واله   الإثنين 26 سبتمبر 2011 - 13:28

شكرا لك .. و جزاك الله كل الخير

تقبل مروري ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
RAKANN
  
  


البلد : السعودية
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 1223
نقاط النشاط : 1582

مُساهمةموضوع: رد: قصيده لحب رسول الله + محبة النبي صلى الله عليه وسلم بين الجفاء والغلاة + صور في محبة الرسول صلى الله عليه واله   الثلاثاء 27 سبتمبر 2011 - 5:56



قناتي في اليوتيوب هنأإ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
YaSsInE BaBLiL
 
 


البلد : المغرب
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 11848
نقاط النشاط : 12769

مُساهمةموضوع: رد: قصيده لحب رسول الله + محبة النبي صلى الله عليه وسلم بين الجفاء والغلاة + صور في محبة الرسول صلى الله عليه واله   الأربعاء 12 أكتوبر 2011 - 20:29


مرسي [على] الموضوع تستاهل تقييم و تشجيع [على]
المجهودات الرائعة
ننتظر
منكـ المزيد |
دمت مبدعا و بـــ الله
ـــاركـ
فيك
تح
ــياتي وشكري ليك
دمت
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
MR.ShEkO
شخصيات هامة



البلد : مصر
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 1751
نقاط النشاط : 2290

مُساهمةموضوع: رد: قصيده لحب رسول الله + محبة النبي صلى الله عليه وسلم بين الجفاء والغلاة + صور في محبة الرسول صلى الله عليه واله   الجمعة 14 أكتوبر 2011 - 2:49

جزاك الله خيرا ولا حرمك اجرها
في ميزان اعمالك
تقبل مروري المتواضع
مع التحيه









الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
D.YouSSef
 
 


البلد : المغرب
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 8585
نقاط النشاط : 8967

مُساهمةموضوع: رد: قصيده لحب رسول الله + محبة النبي صلى الله عليه وسلم بين الجفاء والغلاة + صور في محبة الرسول صلى الله عليه واله   السبت 19 نوفمبر 2011 - 13:52

تسلم حبيبي على طرح الأكثر من رائع
تستحق كل الشكر
جزاك الله ألف خير على مجهودك الكريم





gg444g == للشكاوى ضــــد أعضاء الفريق == gg444g





gg444g| حب النـــــاس أهــم شـــىء | .. اذا حصلت عليه ؛؛ لا تفرط فيــه   gg444g
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
NurAlislam
 
 


البلد : السعودية
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 6418
نقاط النشاط : 7488

مُساهمةموضوع: رد: قصيده لحب رسول الله + محبة النبي صلى الله عليه وسلم بين الجفاء والغلاة + صور في محبة الرسول صلى الله عليه واله   الخميس 29 ديسمبر 2011 - 0:33


جزاك الله ألف خير على مجهودك الكريم
تحياتي المشرف القادم
TREEK



منتدى نور الاسلام يرحب بكم -اسلامي - قرآن - حديث - اذكار - ادعية - الفقة - سيرة النبي صلى الله عليه وسلم ..
لزيارة الموقع
اضغط هنا

gg444g
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
DonJwaN
 
 


البلد : جيبوتي
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 2827
نقاط النشاط : 3144

مُساهمةموضوع: رد: قصيده لحب رسول الله + محبة النبي صلى الله عليه وسلم بين الجفاء والغلاة + صور في محبة الرسول صلى الله عليه واله   الجمعة 27 أبريل 2012 - 22:18

شكرا وبارك الله فيك
علي الافادة
تحياتي لك






لما النسيم بيعدي بين شعرك حبيبتي بسمعه بيقول آهات
وعطورك الهادية اللي دايبة فيكي كل ماتلمسك بتقول آهات

عايزاني ليه لما تقوليلي بعشقك ما اصرخش واملا الكون آهات
يا نجمة كل ما ضيها يلمس حجر يعلا ويتحول قمر بكتب حروف
اسمك بحبات الندى على كل اوراق الشجر

مين اللي يقدر يوصفك زيي انا مين اللي يقدر يعشقك قدي
انا يا حلم نفسي تحلمه كل القلوب

يا اعلى احساس شدنى خلاني ادوب خلاني احس اني بشر
عايزاني ليه لما تقوليلي بعشقك ما اصرخش واملا الكون اهات


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
PrOviTor
 
 


البلد : الجزائر
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 22708
نقاط النشاط : 24168

مُساهمةموضوع: رد: قصيده لحب رسول الله + محبة النبي صلى الله عليه وسلم بين الجفاء والغلاة + صور في محبة الرسول صلى الله عليه واله   السبت 5 مايو 2012 - 10:29

شكرا لكـ .. gg444g
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Dentro
 
 


البلد : السعودية
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 2265
نقاط النشاط : 2705

مُساهمةموضوع: رد: قصيده لحب رسول الله + محبة النبي صلى الله عليه وسلم بين الجفاء والغلاة + صور في محبة الرسول صلى الله عليه واله   الأحد 10 يونيو 2012 - 16:48

بارك الله فيك اخى .. وجزاك خيراً
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Judy
 
 


البلد : مصر
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 55343
نقاط النشاط : 72481

مُساهمةموضوع: رد: قصيده لحب رسول الله + محبة النبي صلى الله عليه وسلم بين الجفاء والغلاة + صور في محبة الرسول صلى الله عليه واله   الخميس 14 يونيو 2012 - 9:38


طرح مكتمل بجميع جوانبه جعل اقلامنا
تقف عاجزة عن الاضافة
بارك الله فيك على هذا الموضوع المفيد والنافع
كل الشكر والتقدير




<<<<لشكوى الاعضاء ضد الفريق
الخاص>>>>













أقسى اللَحظـات

عندَمـا تَبكي على شَخص أمامَ المرآة

التي ضحكتَ في المِاضي أمامَهـا .. بسبب نفسِ الشَخص
!



ﺃَﺻْﻌَﺐ ﺩﺭُﻭﺱ ِﺍﻟﺤَﻴَﺎﺓ....ﺃﻥ ﻳَﺘَﻌَﻠَّﻢ ﺍﻹﻧْﺴَﺎﻥ ..ﻛَﻴْﻒَ ﻳَﻘُﻮﻝ: ..... - } " ﻭَﺩَﺁﻋـَــﺎً ~ " {
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
PrinCess Nona
 
 


البلد : مصر
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 3939
نقاط النشاط : 4048

مُساهمةموضوع: رد: قصيده لحب رسول الله + محبة النبي صلى الله عليه وسلم بين الجفاء والغلاة + صور في محبة الرسول صلى الله عليه واله   الجمعة 20 يوليو 2012 - 0:13

مــــشكور مٌـُــٌوُضُـُــُـوُعُ رآآقـي ًفــُـيٌ قُــمُـــُهُ الُـُـرُوُوُعُــُـُـُـهُ
سُــُلـمُــُت يدآك عـلى الـمُــٌــوُضُــُـوُع الـجُـمــيـــُـــل
بـأنتظٌــُـٌـارُ أبُــُداُعــــُاتـــُكٌ
يعطـــييـــُـكٌ ألُــُف ألــُف عــافـُـــيـٌـــــُــهً










وكم من أسم يشبه أسمي ولكن لآيوجد مثلي ...






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المحترف الذهبي
شخصيات هامة



البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 21095
نقاط النشاط : 20792

مُساهمةموضوع: رد: قصيده لحب رسول الله + محبة النبي صلى الله عليه وسلم بين الجفاء والغلاة + صور في محبة الرسول صلى الله عليه واله   الجمعة 28 نوفمبر 2014 - 13:35

جزاك الله الجنه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مصطفى ستيتان
مشرف قسم بلوجر



البلد : فلسطين
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 2516
نقاط النشاط : 2858

مُساهمةموضوع: رد: قصيده لحب رسول الله + محبة النبي صلى الله عليه وسلم بين الجفاء والغلاة + صور في محبة الرسول صلى الله عليه واله   الخميس 21 أبريل 2016 - 10:29

بارك الله فيك وجزاك الله كل خير



سبحان الله والحمدلله ولا إله إلا الله
إربح 1$ لكل 1000 زائر من هذا الموقع الرهيب

إضغط هنا للتسجيل

 Arrow Arrow Arrow Arrow Arrow Arrow Arrow Arrow Arrow Arrow
25 ألف زائر أجنبي مقابل 4 $
25 ألف زائر عربي مقابل 15 $
25 ألف زائر من السعودية 20$
25 ألف مشاهدة يوتيوب سريعة 45 $
50 ألف مشاهدة يوتويوب سريعة 80 $
1 مليون مشاهدة يوتيوب (زيارة أجنبية ) 80$
كل هذا وأكثر بالضغط هنا مع إمكانية تحديد عرض أنت تختاره و تحدد المدة التي تريد مجيء الزوار فيها

*


[size=24]بدون الهاتف الذكي .. إستخدم الواتس أب و جميع تطبيقات الأندرويد
[/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
قصيده لحب رسول الله + محبة النبي صلى الله عليه وسلم بين الجفاء والغلاة + صور في محبة الرسول صلى الله عليه واله
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
دليل اشهار المنتديات :: الاقسام الترفيهيه العامه :: المنتدى العام :: القسم الاسلامي العام-
انتقل الى:  
الاختلاف عن البقية معنى الابداع وصنع الشئ المستحيل (المقلدون خلفنا دائما ) من قلدنا اكد لنا اننا الافضل