دليل اشهار المنتديات

دليل اشهار المنتديات

دليل منتديات
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  


شاطر | 
 

 136167: كيف يتيقن الإنسان من صحة إيمانه ؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Arabian Star
 
 


البلد : مصر
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 30133
نقاط النشاط : 34241

مُساهمةموضوع: 136167: كيف يتيقن الإنسان من صحة إيمانه ؟   الإثنين 1 سبتمبر 2014 - 8:42

السؤال: كيف يتأكد الإنسان من صحة إيمانه وهو في شك عظيم ؟

الجواب :

الحمد لله

قال الله تعالى : ( ألم * أَحَسِبَ النَّاسُ أَنْ يُتْرَكُوا أَنْ يَقُولُوا آَمَنَّا وَهُمْ لَا يُفْتَنُونَ * وَلَقَدْ فَتَنَّا الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ فَلَيَعْلَمَنَّ اللَّهُ الَّذِينَ صَدَقُوا وَلَيَعْلَمَنَّ الْكَاذِبِينَ ) العنكبوت/1-3

قال السعدي رحمه الله :

" يخبر تعالى عن تمام حكمته وأن حكمته لا تقتضي أن كل من قال " إنه مؤمن " وادعى لنفسه الإيمان ، أن يبقوا في حالة يسلمون فيها من الفتن والمحن ، ولا يعرض لهم ما يشوش عليهم إيمانهم وفروعه ، فإنهم لو كان الأمر كذلك ، لم يتميز الصادق من الكاذب ، والمحق من المبطل ، ولكن سنته وعادته في الأولين وفي هذه الأمة ، أن يبتليهم بالسراء والضراء ، والعسر واليسر ، والمنشط والمكره ، والغنى والفقر ، وإدالة الأعداء عليهم في بعض الأحيان ، ومجاهدة الأعداء بالقول والعمل ونحو ذلك من الفتن ، التي ترجع كلها إلى فتنة الشبهات المعارضة للعقيدة ، والشهوات المعارضة للإرادة ، فمن كان عند ورود الشبهات يثبت إيمانه ولا يتزلزل ، ويدفعها بما معه من الحق ، وعند ورود الشهوات الموجبة والداعية إلى المعاصي والذنوب ، أو الصارفة عن ما أمر اللّه به ورسوله ، يعمل بمقتضى الإيمان ، ويجاهد شهوته ، دل ذلك على صدق إيمانه وصحته .

ومن كان عند ورود الشبهات تؤثر في قلبه شكا وريبا ، وعند اعتراض الشهوات تصرفه إلى المعاصي أو تصدفه عن الواجبات ، دلَّ ذلك على عدم صحة إيمانه وصدقه .

والناس في هذا المقام درجات لا يحصيها إلا اللّه ، فمستقل ومستكثر " انتهى .

"تفسير السعدي" (ص 626)

فمن عصفت بقلبه الفتن عند ورودها ، ولم يستمسك بالعروة الوثقى التي لا انفصام لها ، وهي كلمة التوحيد ولوازمها ، وجعل قلبه يتنقل بكل واد  ، وإنما أمره في الحيرة والتردد ، وحاله حال المذبذبين المتحيرين ،  فتارة مع هؤلاء ، وتارة مع هؤلاء ، وتارة لا إلى هؤلاء ، ولا إلى هؤلاء ، ذو قلب محجوب ، لا يتخلله الوعظ ، ولا يثبت على الصراط ؛ فمن كانت هذه حاله فليت أمه لم تلده ، إلا أن يتداركه الله برحمته ، فيغفر زلته ، ويقيل عثرته .

فليبادر عبد خاف على نفسه ، ونصح لها : أن يعود إلى الله ، وإلى الإيمان به وبرسوله ، وإلى اليقين بموعوده ، وإلى التصديق بكتابه ، وإلى الكفر بالطاغوت وأوليائه ، وإلى موالاة أولياء الرحمن صفوة خلقه ، ومعاداة أولياء الشيطان .

روى مسلم (118) عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ : ( بَادِرُوا بِالْأَعْمَالِ فِتَنًا كَقِطَعِ اللَّيْلِ الْمُظْلِمِ يُصْبِحُ الرَّجُلُ مُؤْمِنًا وَيُمْسِي كَافِرًا ، أَوْ يُمْسِي مُؤْمِنًا وَيُصْبِحُ كَافِرًا ، يَبِيعُ دِينَهُ بِعَرَضٍ مِنْ الدُّنْيَا )

وروى الإمام أحمد (15489) والحاكم (96) عَنْ كُرْزٍ الْخُزَاعِيِّ رضي الله عنه قَالَ :

سأل رجل النبي صلى الله عليه وسلم فقال : يا رسول الله هل للإسلام من منتهى ؟ فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( نعم أيما أهل بيت من العرب والعجم أراد الله بهم خيرا أدخل عليهم الإسلام ، ثم تقع الفتن كأنها الظلل ) صححه الألباني في الصحيحة" (51) .

 

أما حال المؤمنين فهو حال المصدقين الموقنين ، الذين يقولون سمعنا وأطعنا ، لا تزيدهم الفتن إلا إيمانا ويقينا ، فكيف بدواعي الإيمان من الكلم الطيب والعمل الصالح ؟

( وَإِذَا مَا أُنْزِلَتْ سُورَةٌ فَمِنْهُمْ مَنْ يَقُولُ أَيُّكُمْ زَادَتْهُ هَذِهِ إِيمَانًا فَأَمَّا الَّذِينَ آمَنُوا فَزَادَتْهُمْ إِيمَانًا وَهُمْ يَسْتَبْشِرُونَ * وَأَمَّا الَّذِينَ فِي قُلُوبِهِمْ مَرَضٌ فَزَادَتْهُمْ رِجْسًا إِلَى رِجْسِهِمْ وَمَاتُوا وَهُمْ كَافِرُونَ ) التوبة /124 ، 125

( وَنُنَزِّلُ مِنَ الْقُرْآنِ مَا هُوَ شِفَاءٌ وَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنِينَ وَلَا يَزِيدُ الظَّالِمِينَ إِلَّا خَسَارًا ) الإسراء/82

( وَلَمَّا رَأَى الْمُؤْمِنُونَ الْأَحْزَابَ قَالُوا هَذَا مَا وَعَدَنَا اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَصَدَقَ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَمَا زَادَهُمْ إِلَّا إِيمَانًا وَتَسْلِيمًا ) الأحزاب / 22

 

وعن أبي سَعِيدٍ الْخُدْرِيَّ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ : حَدَّثَنَا رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ حَدِيثًا طَوِيلًا عَنْ الدَّجَّالِ فَكَانَ فِيمَا حَدَّثَنَا بِهِ أَنْ قَالَ : ( يَأْتِي الدَّجَّالُ وَهُوَ مُحَرَّمٌ عَلَيْهِ أَنْ يَدْخُلَ نِقَابَ الْمَدِينَةِ بَعْضَ السِّبَاخِ الَّتِي بِالْمَدِينَةِ ، فَيَخْرُجُ إِلَيْهِ يَوْمَئِذٍ رَجُلٌ هُوَ خَيْرُ النَّاسِ أَوْ مِنْ خَيْرِ النَّاسِ فَيَقُولُ : أَشْهَدُ أَنَّكَ الدَّجَّالُ الَّذِي حَدَّثَنَا عَنْكَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ حَدِيثَهُ فَيَقُولُ الدَّجَّالُ : أَرَأَيْتَ إِنْ قَتَلْتُ هَذَا ثُمَّ أَحْيَيْتُهُ هَلْ تَشُكُّونَ فِي الْأَمْرِ ؟ فَيَقُولُونَ لَا . فَيَقْتُلُهُ ثُمَّ يُحْيِيهِ فَيَقُولُ حِينَ يُحْيِيهِ : وَاللَّهِ مَا كُنْتُ قَطُّ أَشَدَّ بَصِيرَةً مِنِّي الْيَوْمَ . فَيَقُولُ الدَّجَّالُ : أَقْتُلُهُ . فَلَا أُسَلَّطُ عَلَيْهِ ) متفق عليه ، واللفظ للبخاري (1882)

 

فهذه حال المؤمن : على خير حال ، في كل حال ، يزداد بالطاعة إيمانا ، ولا تضره فتنة ما اختلف الليل والنهار ، روى مسلم (144) عَنْ حُذَيْفَةَ رضي الله عنه قَالَ : سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ : ( تُعْرَضُ الْفِتَنُ عَلَى الْقُلُوبِ كَالْحَصِيرِ عُودًا عُودًا ، فَأَيُّ قَلْبٍ أُشْرِبَهَا نُكِتَ فِيهِ نُكْتَةٌ سَوْدَاءُ ، وَأَيُّ قَلْبٍ أَنْكَرَهَا نُكِتَ فِيهِ نُكْتَةٌ بَيْضَاءُ ، حَتَّى تَصِيرَ عَلَى قَلْبَيْنِ : عَلَى أَبْيَضَ مِثْلِ الصَّفَا فَلَا تَضُرُّهُ فِتْنَةٌ مَا دَامَتْ السَّمَاوَاتُ وَالْأَرْضُ ، وَالْآخَرُ أَسْوَدُ مُرْبَادًّا كَالْكُوزِ مُجَخِّيًا لَا يَعْرِفُ مَعْرُوفًا وَلَا يُنْكِرُ مُنْكَرًا إِلَّا مَا أُشْرِبَ مِنْ هَوَاهُ ) .

قال النووي :

" قَالَ صَاحِب التَّحْرِير : مَعْنَى الْحَدِيث أَنَّ الرَّجُل إِذَا تَبِعَ هَوَاهُ وَارْتَكَبَ الْمَعَاصِي دَخَلَ قَلْبه بِكُلِّ مَعْصِيَة يَتَعَاطَاهَا ظُلْمَة , وَإِذَا صَارَ كَذَلِكَ اُفْتُتِنَ وَزَالَ عَنْهُ نُور الْإِسْلَام . وَالْقَلْب مِثْل الْكُوز فَإِذَا اِنْكَبَّ اِنْصَبَّ مَا فِيهِ ، وَلَمْ يَدْخُلهُ شَيْء بَعْد ذَلِكَ " انتهى .

 

والخلاصة :

أن العبد ما دام يسمع ويطيع لمولاه ، ويوالي فيه ، ويعادي فيه ، ولا شيء أحب إليه من طاعة سيده ومولاه ، ولا أكره لديه من عصيانه والبعد عن صراطه ، ولا تزيده الفتن إلا تعلقا به إيمانا ويقينا ، فهو المؤمن حقا .

وقد روى الإمام أحمد (178) عن عُمَر رضي الله عنه أن رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ : ( مَنْ كَانَ مِنْكُمْ تَسُرُّهُ حَسَنَتُهُ وَتَسُوءُهُ سَيِّئَتُهُ فَهُوَ مُؤْمِنٌ ) صححه الألباني في الصحيحة (430)

ومن انشغل بالهوى عن الهدى ، وآثر محبة عدوه على طاعة ربه ، وكلما وردت فتنة عصفت بقلبه ، ثم لا يزال في الشك والحيرة ، قليل الحظ من اليقين : فذاك مدخول الإيمان .

 

وقول السائل : "وهو في شك عظيم" :

إن كان يقصد أنه في شك عظيم من إيمانه بالله : فمن شك في الإيمان فليس بمؤمن .

وإن كان يقصد أنه في شك من صحة إيمانه ، هل هو مؤمن أم لا ؟

فقد قدمنا ما يستطيع به أن يتأكد من ذلك ، إثباتا ونفيا .

فإن كان السائل في شك من دينه ، وله في ذلك من نفسه أمارات فليتق الله ، وليراجع نفسه ، وليقبل على ربه وعلى طاعته ، ولا يلتفت إلى ما يعرض له من الشبهات ، وليصاحب أهل الإيمان ، ولا يصاحب أهل العصيان وأهل الكفران ، ولا يسمع لهم ، ولا يقرأ لهم ، وليرض بالله ودينه ورسوله .

أما إن كان ما يعرض له مجرد هواجس نفسية ، أو وساوس شيطانية ، فلا يلتفت إليها ، ولينصرف عنها ، وليقبل على الله .

وقد روى البخاري (3276) ومسلم (134) عن أبي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ  : ( يَأْتِي الشَّيْطَانُ أَحَدَكُمْ فَيَقُولُ : مَنْ خَلَقَ كَذَا ؟ مَنْ خَلَقَ كَذَا ؟ حَتَّى يَقُولَ : مَنْ خَلَقَ رَبَّكَ ؟ فَإِذَا بَلَغَهُ فَلْيَسْتَعِذْ بِاللَّهِ وَلْيَنْتَهِ ) .

قال النووي :

" َمَعْنَاهُ : إِذَا عَرَضَ لَهُ هَذَا الْوَسْوَاس فَلْيَلْجَأْ إِلَى اللَّه تَعَالَى فِي دَفْع شَرّه عَنْهُ , وَلْيُعْرِضْ عَنْ الْفِكْر فِي ذَلِكَ , وَلْيَعْلَمْ أَنَّ هَذَا الْخَاطِر مِنْ وَسْوَسَة الشَّيْطَان , وَهُوَ إِنَّمَا يَسْعَى بِالْفَسَادِ وَالْإِغْوَاء فَلْيُعْرِضْ عَنْ الْإِصْغَاء إِلَى وَسْوَسَته وَلْيُبَادِرْ إِلَى قَطْعهَا بِالِاشْتِغَالِ بِغَيْرِهَا "

انتهى .

 

وإن من علامات صلاح القلب عن تلك الوساوس الشيطانية ، والعوارض الإبليسية أن يستعظم أمرها ، حتى لو خير بين أن تستقر في نفسه تلك الخواطر الرديئة ، وبين الموت ، لكان الموت أحب إليه من ذلك :

عَنْ ابْنِ عَبَّاسٍ قَالَ : جَاءَ رَجُلٌ إِلَى النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقَالَ : يَا رَسُولَ اللَّهِ إِنَّ أَحَدَنَا يَجِدُ فِي نَفْسِهِ يُعَرِّضُ بِالشَّيْءِ ، لَأَنْ يَكُونَ حُمَمَةً أَحَبُّ إِلَيْهِ مِنْ أَنْ يَتَكَلَّمَ بِهِ ؟!

فَقَالَ : ( اللَّهُ أَكْبَرُ ، اللَّهُ أَكْبَرُ ، اللَّهُ أَكْبَرُ ؛ الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي رَدَّ كَيْدَهُ إِلَى الْوَسْوَسَةِ )

رواه أبو داود (5112) ، وصححه الألباني .

نسأل الله - لنا ولإخواننا المسلمين - أن يثبت قلوبنا على دينه .

للاستزادة : تراجع إجابة السؤال رقم : (82866) .

والله أعلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
AhmedRami
 
 


البلد : الجزائر
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 7394
نقاط النشاط : 7220

مُساهمةموضوع: رد: 136167: كيف يتيقن الإنسان من صحة إيمانه ؟   الخميس 4 سبتمبر 2014 - 13:23

شكرا لك ~


منتدى عالم الاوتاكو يرحب بكم




WWW.OTAKU-WRLD.COM


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: رد: 136167: كيف يتيقن الإنسان من صحة إيمانه ؟   الخميس 4 سبتمبر 2014 - 18:30

واصل تميزك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
PrOviTor
 
 


البلد : الجزائر
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 22708
نقاط النشاط : 24168

مُساهمةموضوع: رد: 136167: كيف يتيقن الإنسان من صحة إيمانه ؟   الخميس 4 سبتمبر 2014 - 20:03

بــآركـــ الله فيكــــــــــ : )

وجعله في ميــزآن حسنآتك !
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Arabian Star
 
 


البلد : مصر
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 30133
نقاط النشاط : 34241

مُساهمةموضوع: رد: 136167: كيف يتيقن الإنسان من صحة إيمانه ؟   السبت 6 سبتمبر 2014 - 18:23

نورتم المووضوع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Judy
 
 


البلد : مصر
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 55343
نقاط النشاط : 72481

مُساهمةموضوع: رد: 136167: كيف يتيقن الإنسان من صحة إيمانه ؟   الأحد 7 سبتمبر 2014 - 15:37

جزاك الله كل خير اخى
وبارك الله فيك
موضوع فى قمة الروعه
نحمد الله ونشكره على فضله ورضاه
دمت فى حفظ الرحمن




<<<<لشكوى الاعضاء ضد الفريق
الخاص>>>>













أقسى اللَحظـات

عندَمـا تَبكي على شَخص أمامَ المرآة

التي ضحكتَ في المِاضي أمامَهـا .. بسبب نفسِ الشَخص
!



ﺃَﺻْﻌَﺐ ﺩﺭُﻭﺱ ِﺍﻟﺤَﻴَﺎﺓ....ﺃﻥ ﻳَﺘَﻌَﻠَّﻢ ﺍﻹﻧْﺴَﺎﻥ ..ﻛَﻴْﻒَ ﻳَﻘُﻮﻝ: ..... - } " ﻭَﺩَﺁﻋـَــﺎً ~ " {
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
AmEr DeSiGN
 
 


البلد : سوريا
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 3716
نقاط النشاط : 4359

مُساهمةموضوع: رد: 136167: كيف يتيقن الإنسان من صحة إيمانه ؟   الإثنين 8 سبتمبر 2014 - 0:59

شكرا لك


مدير بالابداع العربي
مدير عام بمركز الاعتمادات العربي
مدير بمنتدى احلى خبر
 فريق المساعدة بمنتدى الدعم
نائب ببوابة التعليم

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Arabian Star
 
 


البلد : مصر
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 30133
نقاط النشاط : 34241

مُساهمةموضوع: رد: 136167: كيف يتيقن الإنسان من صحة إيمانه ؟   الإثنين 15 سبتمبر 2014 - 8:28

نورتم الموضوع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
moslimmasri
 
 


البلد : مصر
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 6462
نقاط النشاط : 6860

مُساهمةموضوع: رد: 136167: كيف يتيقن الإنسان من صحة إيمانه ؟   الثلاثاء 16 سبتمبر 2014 - 12:50

شكرا لك



<<<<لشكوى الاعضاء ضد الفريق الخاص>>>>

منتديات إسلامي 4 يو ترحب بالجميع : http://www.pubarab.com/t416575-topic#3279245

منتديات إسلامي 4 يو : http://www.islamy4u.com/









الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Arabian Star
 
 


البلد : مصر
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 30133
نقاط النشاط : 34241

مُساهمةموضوع: رد: 136167: كيف يتيقن الإنسان من صحة إيمانه ؟   الجمعة 3 أكتوبر 2014 - 9:32

نورتم الموضوع
شكرا لمروركم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Mr OuSsaMa
 
 


البلد : الجزائر
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 6170
نقاط النشاط : 6586

مُساهمةموضوع: رد: 136167: كيف يتيقن الإنسان من صحة إيمانه ؟   الثلاثاء 7 أكتوبر 2014 - 20:37

دائما متميز في الانتقاء
سلمت على روعه طرحك
نترقب المزيد من جديدك الرائع
دمت ودام لنا روعه مواضيعك

لكـ خالص احترامي


لآ اله آلآ الله محمد رسول الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Arabian Star
 
 


البلد : مصر
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 30133
نقاط النشاط : 34241

مُساهمةموضوع: رد: 136167: كيف يتيقن الإنسان من صحة إيمانه ؟   الجمعة 10 أكتوبر 2014 - 8:01

شكرا لمرورك
نورت الموضوع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المحترف الذهبي
المدير العام



البلد : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 21016
نقاط النشاط : 20742

مُساهمةموضوع: رد: 136167: كيف يتيقن الإنسان من صحة إيمانه ؟   الأربعاء 3 ديسمبر 2014 - 10:47

جزاك الله الجنه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
كاتب هذه المساهمة مطرود حالياً من المنتدى - معاينة المساهمة
Arabian Star
 
 


البلد : مصر
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 30133
نقاط النشاط : 34241

مُساهمةموضوع: رد: 136167: كيف يتيقن الإنسان من صحة إيمانه ؟   الخميس 4 ديسمبر 2014 - 16:29

شكرا لمرورك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
VaMoS AmR
 
 


البلد : مصر
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 15447
نقاط النشاط : 16910

مُساهمةموضوع: رد: 136167: كيف يتيقن الإنسان من صحة إيمانه ؟   الخميس 4 ديسمبر 2014 - 22:44

جزاك الله كل خير اخى 
وبارك الله فيك 
موضوع فى قمة الروعه 
نحمد الله ونشكره على فضله ورضاه 
دمت فى حفظ الرحمن


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Arabian Star
 
 


البلد : مصر
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 30133
نقاط النشاط : 34241

مُساهمةموضوع: رد: 136167: كيف يتيقن الإنسان من صحة إيمانه ؟   الجمعة 5 ديسمبر 2014 - 7:01

شكرا لمرورك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
General Mohamed
الإدارة العليا



البلد : المغرب العربي
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 3828
نقاط النشاط : 3726

مُساهمةموضوع: رد: 136167: كيف يتيقن الإنسان من صحة إيمانه ؟   الأربعاء 22 أبريل 2015 - 7:28

ﺩﺍﺋﻤﺎ ﻣﺘﻤﻴﺰ ﻓﻲ ﺍﻻﻧﺘﻘﺎﺀ
ﺳﻠﻤﺖ ﻋﻠﻰ ﺭﻭﻋﻪ ﻃﺮﺣﻚ
ﻧﺘﺮﻗﺐ ﺍﻟﻤﺰﻳﺪ ﻣﻦ ﺟﺪﻳﺪﻙ ﺍﻟﺮﺍﺋﻊ
ﺩﻣﺖ ﻭﺩﺍﻡ ﻟﻨﺎ ﺭﻭﻋﻪ ﻣﻮﺍﺿﻴﻌﻚ
ﻟﻜـ ﺧﺎﻟﺺ ﺍﺣﺘﺮﺍﻣﻲ



قوانين المنتدى| للشكوى ضد الفريق الخاص من هنا | للشكوى ضد الاعضاء من هنا

وكم من أسم يشبه أسمي ولكن لآيوجد مثلي ...

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Te3_End
المشرف العام



البلد : السعودية
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 980
نقاط النشاط : 888

مُساهمةموضوع: رد: 136167: كيف يتيقن الإنسان من صحة إيمانه ؟   الأربعاء 13 يوليو 2016 - 14:01

شكرا لك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
princess Jana
  
  


البلد : الكويت
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 1033
نقاط النشاط : 1100

مُساهمةموضوع: رد: 136167: كيف يتيقن الإنسان من صحة إيمانه ؟   الأربعاء 13 يوليو 2016 - 23:28

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ألف شكر لكَ على هذا الموضوع المميز و المعلومات القيمة
إنـجاز أكثر رائــــــع
لكن أرجو منكَ عدم التوقف عند هذا الحد
مـنتظرين ابداعتــــــك
دمتـ ودام تألقـك
تحياتــي


Very Happy Very Happy Very Happy Very Happy
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أعصار
رئاسة فريق الإشراف



البلد : المغرب العربي
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 4620
نقاط النشاط : 4820

مُساهمةموضوع: رد: 136167: كيف يتيقن الإنسان من صحة إيمانه ؟   الخميس 14 يوليو 2016 - 15:15

موضوعع رائعع ومميز ، شكرآ 



 منتدى الوطن العربي
، إذا كان الله معنا من يسَتطيع أن يكون ضدنا   . .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Youth
 
 


البلد : السعودية
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 11112
نقاط النشاط : 12449

مُساهمةموضوع: رد: 136167: كيف يتيقن الإنسان من صحة إيمانه ؟   الجمعة 15 يوليو 2016 - 16:26

شكرا وتحية لك على جهودك 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
136167: كيف يتيقن الإنسان من صحة إيمانه ؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
دليل اشهار المنتديات :: الاقسام الترفيهيه العامه :: المنتدى العام :: القسم الاسلامي العام-
انتقل الى:  
الاختلاف عن البقية معنى الابداع وصنع الشئ المستحيل (المقلدون خلفنا دائما ) من قلدنا اكد لنا اننا الافضل